شفط الدهون

شارك الآن


شفط دهون

هي عملية تجميلية يتم إزالة الدهون الزائدة من جسم عن طريق تفتيت كتل الدهون و إزالتها عن طريق الشفط. ويمكن إجراء شفط الدهون لكافة الجسم.

و في عصرنا اليوم أوجد التقدم التكنولوجي بعض التقنيات الجديدة في مجال شفط الدهون حيث أصبح جراحات شفط الدهون أسهل وأمن يقوم الجراحين بالتوصية بتقنيات شفط الدهون بالليزر و بالإضافة الى الفيزر التي تقوم بشفط و شد التراهلات .

كيفية العملية

تتم عملية شفط دهون عن طريق وضع المريض تحت التخدير العام أو الموضعي وذلك بحسب وقت العملية وكمية شفط الدهون المراد إزالتها، وبعد ذلك يقوم الجراح التجميل بشق صغير في الجلد ويتم إدخال ( القنية ) من خلاله، وهي عبارة عن أنبوب بلاستيكي لإخراج وإدخال السوائل من وإلى الجسم، ويتم تحريكه إلى الأمام والخلف لإزالة الدهون وتوصيل شفّاط جراحي مع القنية لامتصاص الدهون وإخراجها من الجسم.

مدة العملية 

تستغرق مدة العملية من ساعة إلى ساعتين بحسب كمية الدهون ، ولكن في كل الأحوال يغادر الشخص المستشفى في نفس اليوم ، بعد أن يفوق من التخدير ويقدم له جراح التجميل التعليمات التي عليه اتباعها .

 

– شفط دهون بتقنية الفيزر
يقوم بسحب الدهون بعد معالجتها بالموجات فوق صوتية من دون الإضرار بالأوعية الدموية أو الأعصاب، فيكون الألم أقل والكدمات بسيطة إلى شبه معدومة. فضلا عن مزايا النحت والشد والبعد الرابع.

 النتائجها :
• شد الجلد أو بمعنى آخر تحسن في الترهلات الموجودة.
• تناسق في أجزاء الجسم وعدم وجود نتوآت أو مناطق تكون البشرة فيها غير منتظمة.
• تقليل عدد المرات التي يحتاج فيها المريض لشفط الدهون.
• سرعة نقاهة المرضى.
• تقليل الآلام وفرص حدوث الكدمات.
• نتائج أفضل .

و هذه التقنية تتميز بـ:
• استهداف فائق الدقة للخلايا الدهنية فقط من دون الإضرار بالخلايا والأنسجة الحساسة الأخرى.

• عدم الإضرار بالخلايا الدهنية المسحوبة حيث أثبتت الدراسات أن متوسط الخلايا الدهنية الحية بعد عملية سحب الدهون بجهاز الفيزر هي 86% ومتوسط الخلايا الجذعية السليمة87% .

• الحصول على شد للجلد بشكل ممتاز وغير معهود في عمليات سحب الدهون.

• إضافة بعد رابع حركي لإبراز معالم الجسم الجمالية.

الى من تصلح تقنية الفيزر

• من هم بصحة جيدة
• أصحاب الأوزان المتناسبة مع الطول. الفيزر لايناسب أصحاب السمنة والأوزان الكبيرة.

• الغير مدخنين ومن بقدرتهم تجنب التدخين.

• الذين لايعانون من ترهلات شديدة

 

– شفط الدهون بالليزر 
هو تخريب للدهون بإدخال أنبوب يحوي شعاع الليزر تحت جلد المريض، أي ليزر داخلي مما يساعد على خروج هذه الدهون بطريقة سهلة وسلسة، عن طريق الشفط المباشر المرافق للأنبوب الحامل لشعاع الليزر.

وهذا يعطي فوائد أفضل من الشفط العادي المباشر بأنه يقلل الإحساس بالألم بعد عملية الشفط بدرجة كبيرة ويقلل خسارة الدم التي ترافق شفط الدهون، كما أن له ميزة فريدة وهامة جداً أنه يساعد على انكماش الجلد بعد عملية شفط الدهون مما يقلل الترهلات التالية لشفط الدهون ويقلل الحاجة لعمليات الشد والشقوق و الندبات الجراحية فيما بعد.

 

 

 فوائد شفط الدهون بالليزر
إن المنطقة التي عولجت بشفط الدهون بالليزر تصبح مقاومة لتراكم الدهون فيما بعد بسبب التليفات المرافقة ونقص الخلايا الشحمية في المنطقة المشفوطة، أي حتى في حال زاد وزن المريضة فيما بعد لا يحصل تراكم للدهون في المنطقة المعالجة وهذه فائدة إضافية هامة. كما أن إنقاص الدهون المتجمعة بصورة عامة في الجسم يساعد على الإقلال من ارتفاع شحوم الدم وأمراض الضغط ويقلل من الإصابة بمرض السكر وأمراض القلب، كما يساعد الإنسان على ممارسة الرياضة وتحسن الحالة النفسية للمريض وتقبل المجتمع له.

 


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

© جميع الحقوق محفوظة ريال استاتيك للتجميل و زراعة الشعر | برمجة وتصميم : Planet WWW