تشقير الحواجب بالليزر في تركيا

شارك الآن


لطالما اعتبرت العين واحدة من أكثر الأعضاء إبرازاً لجمال الوجه عند النساء، فقد تغنى شعراء الشرق بجمال العيون كثيراً،

وأطلقوا عليها أسماءً تخبر بما تحويه من الجمال كالحوراء والدعجاء والكحلاء والنجلاء، وأيضاً خصصوا أسماءً لمعيوبها مثل

الرمداء والجحظاء والعمشاء، ولا ينفصل جمال العين عن جمال الحواجب، إذ أن الحاجب يبرز جمال العين، ولا يكتمل

جمال العين دون جمال الحاجب.

الأساليب التقليدية لتشقير الحواجب

في البداية كان يتم استخدام المكياج العادي لتغيير لون شعر الحواجب بشكلٍ مؤقت، ميزة هذه الطريقة أنها قليلة التكلفة

وتتيح خيارات واسعة للون الشعر وأيضاً هي أكثر أماناً من غيرها طالما تم استخدام مكياج ذو جودة عالية، إلا أن هذه

الطريقة كانت مؤقتة وتحتاج من المرأة إلى إعادة وضع مسحوق التشقير يومياً للحصول على اللون الأشقر في كل مرة،

هذا عدا عن الحاجة إلى الكثير من الدقة لإظهار لون الشقرة طبيعياً قدر الإمكان.

تقنية تشقير الحواجب بالليزر

التقنية الأحدث التي ظهرت لحل هذه المشكلة هي تشقير الحواجب بالليزر، والتي تمنح فرصة للحصول على شقرة

تدوم لعدة أشهر دون الحاجة لإعادة إجراء جلسة التشقير، في عملية تشقير الحواجب بالليزر يتم تسليط شعاع ليزر

ذو طول موجي معين على جلسة واحدة أو عدة جلسات حسب كثافة الشعر، ويقوم هذا الشعاع بإفقاد الشعر بعضاً

من صبغته الطبيعية ويجعله أفتح أو أشقر، كما يقوم شعاع الليزر بتخفيف كثافة الشعر عن طريق تقليل جعل الشعرة أرق.

هل يؤدي استخدام الليزر في تشقير الحواجب إلى سقوط الشعر؟

توجد أنواع متعددة من ليزر التشقير، قد يؤدي بعضها إلى إضعاف نمو الشعر وتقليل كثافته بعض الشئ، لكن بشكل عام وظيفة ليزر التشقير هو التأثير على صبغة الشعر الطبيعية وإكسابه لونا أفتح وليس إزالة الشعر، لذلك يمكنك إجراء جلسات التشقير بالليزر دون الخوف من سقوط شعر الحواجب على الإطلاق.

يوجد نوع من الليزر المستخدم في التشقير يعمل على بصيلات الشعر نفسها، ويحتاج إلى حلاقة شعر الحواجب بالكامل قبل إجراء جلسات الليزر، لكن شعر الحواجب سرعان ما يعود للنمو مرة أخرى بعد فترة، وقد بينت الكثير من تجارب تشقير الحواجب بالليزرأنه لا تحصل أي مضاعفات غير مرغوبة تتعلق بسقوط الشعر.

كيف تجرى عمليات تشقير الحواجب بالليزر؟

يقوم خبير التجميل أولاً بدراسة شعر الحواجب من ناحية الكثافة والشكل واللون لتحديد أنسب طريقة للتعامل معه، وكذلك ضبط جهاز الليزر المستخدم بناءً على هذه المعطيات، بعد ذلك يتم إخضاع شعر الحواجب لنبضات ليزر ذات طول موجي معين اعتماداً على لونه وكثافته والنتيجة المطلوبة، ويظهر أثر التشقير بعد عدة أيام، وقد يتم إجراء جلسات مكملة في حالة عدم الحصول على النتيجة المطلوبة من الجلسة الأولى

© جميع الحقوق محفوظة مستشفى عمليات تجميل تركيا | برمجة وتصميم : Planet WWW