زراعة الحواجب في تركيا

شارك الآن


زراعة الحواجب في تركيا من ملامح الوجه الجميلة والمتناسقة هي سر جمال المرأة، لذا تسعى كل امرأة إلى الحصول على وجه جميل

وجذاب خال من المشاكل، مما يجعلها تمضي ساعات طويلة في مراكز وصالونات التجميل.

كما تهتم بالوصفات المنزلية التي تمكّنها من الحصول على وجه مشرق وبشرة صافية، وبالرغم من ذلك تبقى

بعض المشاكل لا يمكن التخلص منها عن طريق الوصفات المنزلية أو مراكز التجميل، مثل الحواجب الخفيفة.

تعد منطقة العين من أبرز المناطق في الوجه، فعندما ننظر إلى الشخص تقع أعيننا على العين مباشرة، لذلك

يجب أن تكون هذه المنطقة جميلة، كأن تكون العيون واسعة والرموش طويلة والحواجب كثيفة، فهذه السمات

الثلاثة تمنح المرأة الأنوثة وتجذب الآخرين إليها. كما أن شكل الحاجب وسمكه ومكانه كلها أمور تعطي

شكل مميز للعين أو تجعل شكلها سيء.


متى تلجأ لعملية زراعة الحواجب في تركيا؟

الحواجب الخفيفة من الأمور التي تجعل المرأة منزعجة طوال الوقت، فكلما نظرت إلى وجهها بالمرآة شعرت بالضيق والغضب، وبالرغم من ذلك فقد لا تتخذ المرأة قرار العملية إلا بعد تفكير طويل ومشاورة كل من حولها، ولا تخضع لهذه العملية إلا بعد أن تجرب كل الطرق والوصفات لتكثيف الحواجب.

الطبيب المختص هو الوحيد القادر على تحديد ما إذا كنتِ مرشحة لإجراء هذه العملية أم لا، لكن يوجد بعض الحالات التي يجب على المرأة فيها أن تلجأ لهذه العملية من أجل الحصول على حواجب كثيفة مثل:

  • إذا كان شعر الحاجب لا ينمو أبداً، ففي حالة عدم النمو الخلقي للحاجبين يمكن اللجوء للعملية.
  • الإصابة بمرض جلدي، يؤدي إلى تساقط شعر الحاجبين، مثل الثعلبة والجذام، لكن يجب علاج السبب أولاً ثم اللجوء إلى زراعة الشعر.
  • تعرض المرأة للإصابة بالحروق أو الجروح مما يؤدي إلى فقدان شعر الحاجبين.
  • إذا كانت المرأة تعاني من” قلع الشعر النفسي”، فبعض النساء يقمن بنتف شعر الرأس والحاجب عند تعرضهم لأزمة نفسية.
  • فقدان شعر الحاجبين نتيجة مرض وراثي “جيني”.
© جميع الحقوق محفوظة مستشفى عمليات تجميل تركيا | برمجة وتصميم : Planet WWW