زراعة الشعر في تركيا للرجال

زراعة الشعر للرجال تركيا

زراعة الشعر في تركيا للرجال

أصبح علاج تساقط الشعر الوراثي عند الرجال من الأمور الممكنة في الآونة الأخيرة،

وذلك بفضل تطور آليات وتقنيات طب التجميل بصورة كبيرة، تتنوع أساليب علاج الصلع الوراثي

ما بين وسائل طبية تقليدية وبين تدخلات جراحية، يتم اختيار الوسيلة الأنسب من خلال

الطبيب المعالج تبعاً لعِدة عوامل على رأسها مدى تقدم الحالة ومستوى تضرر فروة الرأس.

 

عملية زراعة الشعر للرجال

تبدأ معاناة الرجال مع مشكلة الصلع مبكراً، فأحياناً ما تبدأ في منتصف العشرينيات من العمر.

عندما يبدأ الشعر في التساقط تبدأ سنوات العمر في التراكم على المظهر لتجعل الرجل

يبدو أكبر كثيراً من عمره. لا شك أن الشعر المنمق يضيف جاذبية لمظهر الرجل ويجعله

يبدو أكثر شباباً وحيوية،  وهذا ما يزيد من إقبال الرجال على البحث عن حلول لمشكلة الصلع.

 

عمليات زراعة الشعر في تركيا للرجال

تعتبر عملية زراعة الشعر واحدة من أكثرعمليات تجميل شيوعاً، حيث أنها تعد الحل الأمثل للتغلب

على مشكلات الصلع و علاج تساقط الشعر للرجال الوراثي

توفر مراكز زراعة الشعر حالياً مجموعة كبيرة من الخيارات وتقوم بإجراء العملية اعتماداً على العديد من التقنيات المتطورة،

التي تضمن إعادة نمو الشعر في المناطق الصلعاء والوصول إلى مستوى الكثافة المطلوب، كما أن تطور أساليب

إجراء تلك العملية جعل منها حلاً مثالياً لحالات الصلع الوراثي المتقدمة.

 

ما هي عملية زراعة الشعر في تركيا للرجال؟

عملية زراعة الشعر هي عملية استبدال الشعر المتساقط من فروة الرأس إما ببصيلات شعر طبيعية

من منطقة أخرى من الجسم أو بشعر صناعي يزرع في فروة الرأس.

قبل أن نعرف أكثر ما هي عملية زراعة الشعر يجب أن نعرف أولاً أسباب تساقط الشعر لدى الرجال:

تساقط الشعر المرتبط بهرمونات الذكورة

هذا النوع هو نوع الصلع الأكثر شيوعاً بين الرجال، وهو مرتبط بهرمونات الذكورة والمعروفة باسم الأندروجين (androgens)، والتي لها عدة وظائف من بينها تنظيم نمو الشعر. لكل شعرة في رأسك دورة نموها، وتتسبب الهرمونات في التأثير على بصيلة الشعر وإضعافها، وفي النهاية تضمر البصيلة وتتوقف عن إنبات الشعر. هذا النوع من الصلع يتميز بتساقط الشعر من مقدمة الرأس على شكل حرف M اللاتيني. في الحقيقة العلاج الوحيد لهذا النوع من الصلع هو زراعة الشعر.

التوتر والضغوط النفسية

غالباً ما يؤدي التوتر والضغوط الجسدية والنفسية إلى إدخال الجسم في حالة تشبه الصدمة تزيد من إفراز بعض الهرمونات التي تساعد الجسم على تخطي هذه المرحلة ومنها الكورتيزون، ويؤدي إلى تساقط الشعر كعرض جانبي.

نقص الأملاح المعدنية والفيتامينات

غالباً ما يؤدي نقص الأملاح المعدنية والفيتامينات إلى تساقط الشعر.

نقص البروتينات

الالتزام بحمية غذائية منخفضة البروتين غالباً ما ينتج عنه سوء تغذية يؤدي إلى تساقط الشعر. يتكون الشعر أساساً من الأحماض الأمينية وهي الوحدات البنائية التي يحصل الجسم عليها من البروتينات.

أدوية علاج تساقط الشعر الوراثي عند الرجال

 

علاج MINOXIDIL

يعد علاج مينوكسيديل أحد مستحضرات علاج تساقط الشعر للرجال الوراثي بدون جراحة، الدواء معتمد

من قبل إدارة الدواء والغذاء الأمريكية FDA كما تم تصنيفه ضمن مجموعة العلاجات الآمنة، أي أن

الحصول عليه لا يتطلب توفر وصفة طبية معتمدة.

يتم استخدام Minoxidil بشكل موضعي، حيث يتم وضع كمية مناسبة من المستحضر على فروة الرأس ويتم فركها جيداً، وقد أثبتت التجربة العملية أن هذا العلاج فعال في منع فقدان المزيد من الشعيرات وفي ذات الوقت يعمل على تحفيز البصيلات للنمو مجدداً في المناطق الصلعاء خلال 2-4 أشهر.

يمكن الاعتماد على مينوكسيديل في علاج تساقط الشعر الوراثي عند الرجال والنساء على السواء، إلا أن الدراسات المقارنة أكدت أنه أكثر فعالية بالنسبة للذكور؛ حيث حققوا نتائج أفضل بنسبة 45% تقريباً.

 

عيوب استخدام مينوكسيديل

أثبت علاج Minoxidil فعاليته في التغلب على مشاكل تساقط الشعر مما يجعله بديلاً آمناً للتدخلات الجراحية، لكن في نفس الوقت هناك بعض السلبيات الخاصة به التي يجب أخذها في الحسبان، مثل:

 

  • البصيلات المعاد نموها تنتمي إلى الشعر المترقق الخفيف وتختلف درجة سمكها ولونها عن الشعر الأصلي.
  • صعوبة توقع النتائج التي تختلف حسب طبيعة الحالة.
  • يصلح لعلاج المراحل الأولى من الصلع الوراثي فقط.
  • التوقف عن استخدام العلاج يؤدي إلى تساقط الشعر الجديد مرة أخرى.
  • يتعارض استخدامه مع بعض الأدوية الأخرى مثل حبوب علاج ارتفاع ضغط الدم.

    جراحات علاج تساقط الشعر للرجال الوراثي

    عملية إعادة توزيع فروة الرأس SCALP REDUCTION

    تم تطوير عملية إعادة توزيع فروة الرأس في الأساس بهدف علاج تساقط الشعر للرجال الوراثي وخاصة الحالات المتقدمة، حيث تعتمد تلك الجراحة في إحداث تأثيرها على تقليص حجم المساحات الفارغة من فروة الرأس مما يعطي إيحاءً بامتلاء الشعر.

 

الشعر تاج الرجال!

وكما تنتشر المقولات الخاطئة التي تؤكد أن النساء وحدهن يركزن على جمالهن، تنتشر المقولات التي

تؤكد على عدم اهتمام الرجال بتساقط الشعر أو بالإصابة بالصلع حتى، بل وتبالغ بعض المجتمعات في

تقدير الصلع باعتباره مظهر ذكوري يوحي بالفتوة والقوة.

لكن دعني أؤكد لك أن الدراسات المدققة على المستويين العلمي والاجتماعي تخبرنا بعكس هذا.

فقد أثبتت بعض الدراسات أن تساقط الشعر مشكلة تنعكس سلباً على الثقة بالنفس، وتؤثر حتى

على المستوى المهني والاجتماعي لحياة الإنسان، سواء في ذلك الرجال والنساء.

والأمر ليس مباشراً ولا هزلياً كما قد يبدو للبعض، فالمشاعر السلبية تبدأ في السيطرة على الشخص

بسبب مشكلة تساقط الشعر، ويرجع العلماء هذا الأمر إلى عاملين أساسيين، هما الإعلام والثقافة المجتمعية.

فتساقط الشعر يعد أيضاً أحد علامات التقدم في العمر والاضطرابات الصحية. وصحيح أن تساقط شعرك في

حد ذاته لن يضر بوظيفتك، لكن انخفاض مستوى التقدير الذاتي والقلق والاكتئاب، لن يحققا لك أفضل أداء وظيفي تتخيله.

أهم اسباب تساقط الشعر عند الرجال

تنقسم أهم اسباب تساقط الشعر الى 5 مجموعات رئيسية يندرج تحتها أي سبب يؤدي إلى تساقط الشعر عند الرجال، وهذه المجموعات الرئيسية تضم الأسباب النفسية، والأسباب المرضية، وبعض العقاقير، والحالات الوراثية، وحالات الإهمال الصحي. وسنناقش هذه الأسباب وأهم أمثلتها فيما يلي:

 

الأسباب المرضية التي تؤدي إلى تساقط الشعر عند الرجال

هناك بعض الأمراض والحالات الصحية التي يمكن أن تسبب تساقط الشعر للرجال، ومنها حالات تؤثر على فروة الرأس وحدها، ومنها ما يؤثر على حالة الجسم الهرمونية مسبباً تساقط الشعر، وأهم هذه الحالات ما يلي:

 

الإصابة بقشرة الرأس سبب تساقط الشعر للرجال

تتسبب قشرة الرأس عادة في التهاب فروة الرأس، وهذه الحالة الالتهابية تعيق النمو الطبيعي للبصيلات وتتسبب في تفاقم مشكلة تساقط الشعر. تشيع مشكلة قشرة الشعر بين الرجال، ولهذا تعد من أهم أسباب تساقط الشعر.

يسبب الصلع وتساقط الشعر إزعاجاً شديداً لمن يصابون به، حيث يتسبب ذلك في التأثير بشكل

سلبي على مظهر الرجال ويفقده قدراً كبيراً من أناقته، يزداد الأمر سوءاً إذا كان تساقط الشعر

ناتجاً عن عوامل وراثية، حيث أن ذلك النمط من الصلع تصعب السيطرة عليه وقد يتفاقم الأمر

إلى فقدان شعر الرأس بصورة كاملة.

أصبح علاج تساقط الشعر الوراثي عند الرجال من الأمور الممكنة في الآونة الأخيرة،

وذلك بفضل تطور آليات وتقنيات طب التجميل بصورة كبيرة، تتنوع أساليب علاج الصلع الوراثي

ما بين وسائل طبية تقليدية وبين تدخلات جراحية، يتم اختيار الوسيلة الأنسب من خلال

الطبيب المعالج تبعاً لعِدة عوامل على رأسها مدى تقدم الحالة ومستوى تضرر فروة الرأس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *