شفط الدهون بالليزر تجربتي

شارك الآن


شفط الدهون بالليزر تجربتي ; يُعد داء السمنة على اختلاف مستوياته داء العصر الحديث، حيث أن السمنة وارتفاع الوزن قد تفشت في

مختلف دول العالم بصورة بالغة ويرجع ذلك للعديد من الأسباب أهمها الثورة التكنولوجية التي انخفضت

في مقابلها معدلات حركة الإنسان وقيامه بالأنشطة البدنية، إلى جانب العادات الغذائية الخاطئة وعدم

اتباع أنظمة غذائية سليمة وصحية، وهذا كله بالإضافة إلى مسببات السمنة الأخرى مثل العوامل

الوراثية وتناول بعض العقاقير العلاجية وغير ذلك.

ما المقصود بعمليات شفط الدهون بالليزر البارد

يُقصد بإجراء عملية إذابة الدهون باستخدام أشعة الليزر الباردة، تسليط جهاز نبضات الليزر الباردة على

أماكن السمنة الموضعية في الجسم، حيث تقوم تلك الأشعة على اختراق أنسجة الجلد والوصول

إلى الخلايا الدهنية في الطبقات العميقة ومن ثم تعمل على تفتيتها.

يذكر أن الوصف الأكثر دقة لذلك الإجراء الطبي هو إذابة الدهون بالليزر البارد وليس شفط الدهون،

حيث أن ذلك الإجراء لا يعمل على سحب الدهون إلى خارج الجسم كما هو الحال في عمليات الشفط الجراحية،

إنما يُحدث تأثيره عن طريق خلخلة الكتل الدهنية ويجعلها أكثر قابلية إلى الذوبان، مما يسهل على الجسم

عملية إخراجها والتخلص منها بشكل طبيعي وآمن.

 

عدد جلسات شفط الدهون بواسطة الليزر البارد

تدوم جلسة شفط الدهون بواسطة الليزر البارد الواحدة لمدة زمنية تتراوح ما بين ساعة إلى ثلاث ساعات كحد أقصى،

يمكن للمريض مغادرة العيادة أو المركز فور انتهائها وممارسة حياته بصورة طبيعية تماماً، أما عن عدد الجلسات

فمن الصعب تحديد عدد ثابت لها، إذ أن العدد يختلف من شخص لآخر حسب مستوى السمنة التي يعاني

منها وكذلك حجم المنطقة المُراد إذابة الدهون بها.

يحدد الطبيب المختص عدد الجلسات التي يحتاجها الشخص خلال جلسة المشاورات التي تسبقإزالة الدهون بالليزر البارد،

حيث يقوم الطبيب بالتعرف على متطلبات الحالة، ويُذكر أن في بعض الحالات قد يضطر المريض إلى الخضوع لبعض الجلسات

الإضافية بهدف تحسين المظهر وتحقيق نتائج أكثر فعالية والقضاء على السمنة الموضعية بصورة نهائية، لكن في أغلب

الحالات يتراوح عدد الجلسات ما بين 3 إلى 6 جلسات.

© جميع الحقوق محفوظة مستشفى عمليات تجميل تركيا | برمجة وتصميم : Planet WWW