عمليات قص المعدة في تركيا

عمليات قص المعدة

شارك الآن


عمليات قص المعدة في تركيا

في زمن ازدادت فيه السمنة نتيجة حياة الرفاهية والخمول والعادات الغذائية الخاطئة يبحث الجميع عن علاج للتخلص

من السمنة المفرطة ولو علموا أن الوقاية خير من العلاج،ولكن ما العمل وقد فات زمن الوقاية!

لا بد إذاً من علاج حاسم للسمنة للحد من مخاطرها وأعراضها المؤلمة حيث تُفقد الإنسان معنى الحياة،

فهي من أهم الأسباب لكثير من الأمراض وتعتبر أيضاً عاملاً مساعداً لحدوث المضاعفات الخطيرة في أمراض أخرى

لذا سعى الأطباء جاهدين للبحث بشتى الوسائل لعلاج السمنة وإنقاص الوزن. من ناحية أخرى فإن الرشاقة حلم

يراود الكثيرين ممن يبحثون عن الجمال رجالاً ونساءاً على حد سواء.

 

سنتحدث في هذا المقال عن أحد أهم الخطوط العلاجية السريعة للتخلص من السمنة وإنقاص الوزن سريعاً،

وبصورة مذهلة، حيث نتحدث عن عملية قص المعدة، ما المقصود بقص المعدة، ما هي خطوات عملية قص

المعدة، نتائج ومخاطر عملية قص المعدة، وتفاصيل أخرى تهم من يبحثون أو يفكرون في إنقاص وزنهم عن

طريق عملية قص المعدة.

 

يقصد بعملية قص المعدة هي عملية جراحية بدأ العمل بها منذ زمن في محاولة للتخلص من الوزن الزائد عن

طريق إزالة الجزء الخارجي من المعدة بحيث يتحول شكل المعدة من كيس كبير إلى شكل أنبوب رفيع وطويل

أشبه ما تكون بكم القميص لذا تسمى عملية قص المعدة بعملية تكميم المعدة.

عملية قص المعدة من العمليات المصيرية لذا لابد من الاستشارة وأخذ الوقت الكافي في التفكير لاتخاذ القرار.

هل حالتي مناسبة لإجراء عملية قص المعدة في تركيا ؟

تناسب عملية قص المعدة أصحاب السمنة المفرطة التي فشل العلاج الطبي والحمية الغذائية والرياضة في علاجها،

وخاصةً من يعانون من السمنة الوراثية التي يصعب علاجها طبياً، ولكن لابد لمن يقدم على عملية قص المعدة أن

يكون بصحة جيدة وأن لا يعاني من أمراض الكبد أو السكر وأمراض الدم كالسيولة وغيرها أو على الأقل أن تكون

هذه الأمراض تحت سيطرة العلاج ولا توجد لها أعراض لها ظاهرة.

 

ذكرنا سابقاً أن السمنة المستعصية على العلاج الطبي والحمية الغذائية وخاصة السمنة الوراثية هي السمنة التي

تستدعي تدخل جراحي ولمعرفة ذلك بالتحديد لا بد من حساب ما يسمى بمعامل كتلة الجسم وهو عبارة عن

علاقة بين وزن الجسم وطوله ويتم حسابه عن طريق قسمة الوزن على طول الجسم مربعاً وتكون النتائج كما يلي:

  • أقل من 18 يعتبر الشخص نحيف.
  • أما حدود الطبيعي فهي من 18 وحتى 25
  • ما فوق 25 وحتى 30 فيعتبر وزن زائد لكن لا يستدعي بأي حال التدخل الجراحي إلا إذا أثرت السمنة على المريض صحياً كأن تكون سبباً لمرض السكري أو الضغط واستعصى علاجها طبياً عندها فقط يمكن التدخل الجراحي.
  • إذا زاد معدل الكتلة عن 30 يعتبر سمنة مفرطة ويصبح الخيار الجراحي في علاجها مطروحاً بقوة.
  • أما إذا كان بين 40 حتى 50 فيتحتم التدخل الجراحي إذ أن الطرق الطبية يصعب أن تكون حلاً لهذه الحالة.

الاستعداد لعملية قص المعدة

بعد استشارتك الطبيب واتخاذ القرار بإجراء عملية قص المعدة، عليك الاستعداد قبل العملية بأسبوعين على الأقل، ويمكن تقسيمها كما يلي:

قبل العملية بأسبوعين أو عشرة أيام

  1. ستقوم بإعادة التحاليل كاملة والتي تشمل تحليل الغدد ووظائف الكبد والكلى وصورة للدم.
  2. سيتم عرضك على أطباء الباطنة والقلب والتخدير لأخذ موافقاتهم على إجراء هذه الجراحة بالنسبة لك.
  3. سيطلب منك الطبيب الجراح التوقف عن تناول الأدوية معينة كأدوية السيولة والأسبرين.
  4. يجب عليك التوقف عن التدخين وشرب الكحوليات لأطول فترة ممكنة قبل العملية فقد تسبب انخفاض مستوى الاكسجين.
  5. تناول مضاد حيوي قوي لمنع حدوث أي عدوى خلال العملية.
© جميع الحقوق محفوظة مستشفى عمليات تجميل تركيا | برمجة وتصميم : Planet WWW