عملية تجميل الانف

شارك الآن


عملية تجميل الأنف 

العملية التي يتم تجميل الأنف فيها يكون الغرض الرئيسي منها تعديل العطب الذي أصاب الأنف أو التشوه الملحق به

، تختلف أنواع العمليات من مريضٍ لآخر حسب الحالة وبالتالي تختلف طرق ووسائل إجرائها،

في بعض الأحيان يكون الهدف من العملية هو إعادة تشكيل الأنف تمامًا من الصفر.

تجميل الأنف قد يؤدي إلى تحسين مظهر الأنف والأعضاء الأخرى المحيطة به،

فبعض مشاكل الأنف تؤثر على الوجنتين أو شكل العينين أو ظهور الشفتين وقد يؤدي لمشكلةٍ غير موجودة في تلك الأعضاء،

ويتم علاج تلك المشكلة بعلاج الأنف وتحسينه.

في أغلب عمليات تجميل الأنف يكون هدف الطبيب الرئيسي هو الوصول إلى أساس وقاعدة الأنف المتمثل

في حاجز الأنف والذي يتكون من عظمة الأنف الموجودة في قاعدته عند تجويف الأنف في الجمجمة ويعلوها

طبقةٌ من الغضاريف الأنفية، أغلب المشاكل تحدث بسبب ذلك الحاجز لذلك يستهدفه الطبيب أثناء العملية.

إجراء عملية تجميل الأنف 

يبدأ الطبيب بتحديد أنفك بالطريقة التي ستكون عليها الجراحة،

ثم بعد ذلك يخضعك للتخدير وبالطبع سيكون الاختيار لك إن كنت تريد تخديرًا كليًا أو موضعيًا،

لكن لو اخترت المخدر الموضعي فعليك أن تكون على استعدادٍ للاستماع لصوت عظمك وغضاريف أنفك وهي تنحت أو تعدّل.

يوجد نوعان رئيسيان لإجراء عملية تجميل الأنف النوع الأول يكون خارجيًا حيث يقوم الجراح بإجراء شقوقٍ صغيرةٍ خارج الأنف

عند قاعدته أو أسفله بطريقةٍ يحرص فيها على أن تكون ندوبها مخفيةً بعد انتهاء العملية، ويؤدي العملية من خلال تلك الشقوق.

تصغير الأنف بالبوتكس

تصغير الأنف لا يعني أن يجعل طبيب التجميل الأنف بحجم معين، بل أن يجعله في تناسق مع حجم باقي تفاصيل الوجه،

ولكن ينبغي هنا أن نعرف أن كبر حجم الأنف يرجع إلى سببين، الأول هو كبر حجم غضروف الأنف،

وذلك يمكن تصغيره بالبوتكس، أما السبب الآخر يرجع إلى مشكلة في عظام الأنف،

وفي تلك الحالة لا يصلح لعلاجها إلا التقنية الجراحية. لذلك يجب أن يحدد لك الطبيب أولا سبب كبر حجم الأنف

لديك وبالتالي يمكن تحديد إذا كانت هذه التقنية مناسبة لك أم لا.

© جميع الحقوق محفوظة مستشفى عمليات تجميل تركيا | برمجة وتصميم : Planet WWW