عملية زراعة الشعر الاصطناعي

شارك الآن


زراعة الشعر الصناعي

برغم أن زراعة الشعر الطبيعي واحدة من أهم الطرق التي تهدف إلى نقل بصيلات الشعر من مؤخرة الرأس أو غيرها من الأماكن التي لا يزال ينمو الشعر بها وتُعرف بالمنطقة المانحة، إلى المناطق الصلعاء وتُعرف بالمناطق المستقبلة، إلا أن هناك الكثير من الأشخاص لا تنجح معهم عمليّات زراعة الشعر الطبيعي مثل أولئك الذين يعانون من الصلع الكامل. ولهذا فإن زراعة شعر صناعي تُعّد حل فعّال لهؤلاء وغيرهم ممن يفضلون نتائج سريعة ووسيلة غير مؤلمة لعلاج الصلع.

كما أن زراعة شعر صناعي لها العديد من المميزات وأهمها:

  • قلة التكلفة مقارنةً بزراعة الشعر الطبيعي.
  • لا تحتاج إلى وقت للتعافي، ويمكن للمريض ممارسة حياته بطريقة طبيعية فور الزرع مباشرةً.
  • النتائج السريعة والملموسة حيث يمكن للمريض رؤية المظهر النهائي للشعر بعد عملية الزرع.

    زراعة الشعر

    يعتبر الشعر من مظاهر الجمال التي كمل الله بها خلق الإنسان، ولذلك كثيرًا ما تؤرق مشكلة تساقط الشعر أو الصلع الرجال والنساء على حدٍ سواء، بل وتزداد المشكلة تفاقمًا بالنسبة للنساء، إذ أن الجمال يهمهُن بطبيعتهن أكثر من الرجال.

    بالنسبة للصلع الوراثي فمن رحمة الله أنه غالبًا ما يصيب الرجال، ونادرًا ما يصيب الإناث، حيث يحدث نتيجة حساسية مفرطة لهرمون الذكورة، ويمكن علاجه باستخدام بعض المستحضرات الطبية مثل “الروجين”، لكن تبقى هذه المستحضرات حلًا مؤقتًا ومحدود النتائج.

    كيف تتم عملية زرع الشعر ؟

    يمر المريض عادة بعدد من المراحل:

    1. إعداد المريض للعملية
    2. مرحلة التخدير
    3. استخراج البصيلات
    4. فصل البصيلات أو الشرائح
    5. مرحلة زراعة البصيلات

      نتائج عملية زرعة الشعر

      بعد انتهاء العملية تنمو البصيلات التي تم زرعها ويبدأ الشعر بالظهور، حيث يغطي الشعر المكان الذي تم زراعته من جديد خلال شهر أو شهرين، وخلال ستة أشهر ينمو الشعر بالكامل ليعود إلى طوله الطبيعي.

    ما هي مراحل نمو الشعر بعد الزراعة؟

     

    1. مرحلة السكون (الشهور الأربعة الأولى).
    2. مرحلة التكوين أو النشوء(من 4-8 أشهر).
© جميع الحقوق محفوظة مستشفى عمليات تجميل تركيا | برمجة وتصميم : Planet WWW