عملية زراعة شعر الحواجب

شارك الآن


بالرغم من أن الحواجب لا تمثل جمالًا في حد ذاتها إلا أنها تلعب دورًا هامًا في إبراز جمال العينين، بل إبراز جمال الوجه كله.

فمجرد تغيير صغير في مظهر الحاجبين أو لونهما يمكن أن يضفي لمسة جميلة وجديدة على وجهك.

هناك بعض المشاكل التي يمكن أن تطرأ على الحاجبين فتؤدي إلى قلة كثافة شعيراتها، بل وأحيانًا تساقطها بالكامل،

مما يؤثر بالتأكيد على الحالة النفسية للشخص وثقته بنفسه.

ما هي عملية زراعة شعر الحواجب

عملية زراعة شعر الحواجب هي عملية جراحية، تُجرى لمن يعاني من تساقط شعر الحاجبين بصورة كبيرة،

بحيث تكون كثافتها بسيطة، أو لمن يعاني من عدم وجود حاجبين على الإطلاق نتيجة لأحد الأسباب الآتية:

  • التعرض لحادث أدى إلى حدوث جرح بالجلد أو حروق مما أثر على نمو شعر الحاجبين.
  • بعض الأمراض الجلدية التي تؤثر على نمو الشعر.
  • بعض أنواع العلاج، مثل العلاج الكيميائي.

ويوجد نوعين أساسيين من عمليات زراعة شعر الحواجب، إما زراعة شعر طبيعي بالحواجب، أو زراعة شعر صناعي للحواجب

زراعة شعر طبيعي للحواجب

ففي هذا النوع يتم استخدام إحدى تقنيات إما تقنية الشريحة، أو تقنية الاقتطاف.

بالنسبة لتقنية الشريحة، فهي الأقل تكلفة وتعتمد على أخذ شريحة من فروة رأس الشخص نفسه من الجهة الخلفية حيث الشعر الغزير أو من المنطقة خلف الأذن، وتسمى المنطقة المانحة، ومن ثم يتم تقسيم تلك الشريحة لشرائح صغيرة جدًا جاهزة للزراعة في منطقة الحاجبين.

أما بالنسبة لتقنية الاقتطاف، فهي المفضلة لدى الكثيرين، حيث لا يتم استقطاع جزء من فروة الرأس، بل أخذ عدة شعيرات ببصيلاتها كاملة من المنطقة المانحة، بحيث يتم تنظيفها وتجهيزها للزراعة كل واحدة على حدة في منطقة الحاجبين. وتظهر نتائج زراعة الشعر الطبيعي للحواجب بعد مرور عدة أشهر، عندما يأخذ الشعر دورة نموه الطبيعية.

زراعة الشعر الصناعي للحواجب

ويتم استخدام ألياف صناعية في هذه العملية تشبه الشعر الطبيعي في الشكل والملمس، ويمكن للشخص اختيار اللون الذي يناسبه من بين عدد من الألوان التي يعرضها عليه الدكتور.

ويقوم الدكتور بغرس الشعيرات الصناعية واحدة تلو الأخرى ويكون بكل شعيرة عقدة صغيرة للتثبيت بالجلد، وتظهر النتائج مباشرة بعد الانتهاء من العملية.

© جميع الحقوق محفوظة مستشفى عمليات تجميل تركيا | برمجة وتصميم : Planet WWW