فيلر للوجه في تركيا

شارك الآن


 

ما هو فيلر الوجه

الفيلر هو مادة تستخدم للتعبئة تحت الجلد، وتستخدم لغرضين أساسيين، الغرض الأول هو إخفاء التجاعيد والندبات،

والتجاعيد ما هي إلا نقص في مادة الكولاجين تحت الجلد وبالتالي تحدث الفراغات وتظهر التجاعيد،

ويُستخدم الفيلر في هذه الحالة لملء تلك الفراغات فبالتالي تختفي التجاعيد.

والغرض الثاني هو النفخ والتكبير، فالكثير من الفتيات يعانين من خدين غائرين أو شفايف رقيقة أو وجه نحيف،

أو غيرها من المشاكل التي يمكن أن تظهر في سن صغيرة قبل مرحلة ظهور التجاعيد بكثير من الوقت،

وفي الحالتين كان الفيلر هو الحل السحري والسريع للقضاء هاتين المشكلتين.

 

أصبحت كلمة فيلر  من الكلمات الأكثر تداولاً في الآونة الأخيرة، فتجدها تتردد كثيراً في كل حديث يدور

بين السيدات والفتيات ويكون حول الجمال وعمليات التجميل، فتجد من تتحدث عن إبر الفيلر لإزالة التجاعيد،

ومنهن من تتحدث عن نفخ الشفايف باستخدام الفيلر، ومن تحكي عن إزالة الهالات السوداء حول العينين باستخدام الفيلر،

ولكن يُلاحظ أن أكثر الموضوعات انتشاراً هو فيلر الوجه.

 هناك مواد مختلفة يتم استخدامها في فيلر الوجه

من هذه المواد ما هو مستخلص من المصادر الطبيعية، ومنها ما هو مصنع من تركيبات كيميائية،

ولكن بالنسبة لكل المواد المستخدمة في الفيلر فهي تعتبر آمنة وقد تم تحضيرها تحت إشراف متخصصين،

وقد أجريت التجارب الكافية عليها للتأكد من عدم حدوث أضرار بعد استخدامها، وفيما يلي سوف نعرض

المواد المستخدمة في فيلر الوجه، ومميزات كل مادة منها.

الكولاجين الحيواني: ويتضح من التسمية أنه يستخلص من الحيوان تحديداً الأبقار،

وهو من المواد الأكثر انتشاراً في الاستخدام بالنسبة لفيلر الوجه، ذلك لأنه منخفض التكاليف عن المواد

الأخرى ويعيب الكولاجين الحيواني أن نتائجه لا تدوم مدة طويلة مثل الأنواع الأخرى من الفيلر،

فهي تدوم من 4 إلى 6 شهور ثم يتم إعادة الحقن،  كما يجب التأكد من أن الشخص المرشح

لاستخدام هذه المادة ليس لديه حساسية ضد المكونات الحيوانية.

البوليمر الصناعي: وهو مادة يتم تصنيعها كيميائيا من عدة مركبات آمنة على البشرة تماما،

ويستخدم لإخفاء التجاعيد العميقة ويدوم حوالي عام ونصف وربما أكثر، ولكن يعيبه ارتفاع تكاليفه.

الدهون الذاتية: وهي دهون مستخلصة من جسم الشخص نفسه، وهو نوع مفضل جداً بالنسبة لفيلر الوجه،

حيث أنه لا يمكن أن يسبب الحساسية للشخص، كما أنه مادة طبيعية تماماً لا يتم معالجتها كيميائياً.

و يتم أخذ كمية من الدهون من منطقة أخرى من جسم الشخص المطلوب حقن فيلر الوجه له في عملية

سابقة لعملية حقن الفيلر للوجه، ثم يعاد حقن الدهون للوجه مرة أخرى. يعيب هذا النوع من الفيلر أنه لا

يدوم مدة طويلة كالبوليمر الصناعي، وهو أيضاً عالي التكاليف نظراً لوجود عملية سابقة لعملية الحقن،

وهي عملية استخلاص الدهون من منطقة أخرى بالجسم.

حمض الهيدروليك: وهو النوع الأكثر انتشاراً وشيوعاً في الاستخدام، ذلك لانخفاض تكاليفه مقارنة بالدهون الذاتية والبوليمر،

كما أنه لا يسبب الحساسية مثل الكولاجين، وتدوم نتائجه من ستة أشهر إلى عام كامل.

كيف يتم استخدام فيلر الوجه

يتم استخدام الفيلر للوجه على يد طبيب تجميل متخصص، ويقوم باستخدام محاقن خاصة بإبر رفيعة تصلح للاستخدام في مناطق الوجه المختلفة.

فيقوم الطبيب بتوزيع مادة الفيلر تحت الجلد بكل احترافية ومهارة حتى تبدو البشرة أكثر امتلاءً وتمحو آثار التجاعيد المزعجة.

مميزات فيلر الوجه

للفيلر العديد من المميزات التي تجعله خياراً مفضلاً بين العديد من السيدات والفتيات صغيرات السن أيضاً، ومن هذه المميزات:

سرعة ظهور النتائج: حيث أن يمكنك رؤية النتائج في الحال بعد الحقن.

نتائج رائعة: فإذا كنت تبحثين عن وجه خالٍ من التجاعيد وممتلئ بصورة طبيعية، فإن حقن الوجه بالفيلر هو الخيار المناسب لك.

لا يحتاج إلى تخدير: فالحقن لا يسبب الألم في الغالب، إلا أنه يمكن استخدام كريم تخدير موضعي قبل حقن الفيلر للوجه.

الأمان: إن حقن الوجه بالفيلر يعتبر من الإجراءات الآمنة إلى حد كبير، حيث أنها غير جراحية ولا تحتاج للتخدير، كما أن المواد المستخدمة به آمنة كما أشرنا سابقاً.

لا يسبب الإلتهاب: وتلك من المميزات الرائعة لفيلر الوجه، حيث أن المواد المستخدمة سهلة وسريعة الامتصاص.

 

 

© جميع الحقوق محفوظة مستشفى عمليات تجميل تركيا | برمجة وتصميم : Planet WWW