مراكز تجميل البشرة في اسطنبول

مراكز تجميل البشرة في اسطنبول

مراكز تجميل البشرة في اسطنبول

 

 

دائماً ما كانت البشرة محط عنايةٍ واهتمامٍ من الجميع، فبجوار ملامحنا تعتبر هي المحطة الأولى،

التي تتوقف عندها أنظارنا عندما ننظر إلى أنفسنا في المرآة وأنظار الآخرين عندما نقابلهم،

.عاصرنا جميعاً تلك البشرة النقية الصافية الجميلة التي حصلنا عليها ونحن أطفالٌ صغار.

لكننا بمرور الزمن بدأنا نفقد حيوية ونضارة ونعومة بشرة الأطفال وأصبحنا نتعامل مع بشرةٍ مختلفة بدأ تاريخها معنا غالباً في مرحلة المراهقة، هناك العديد من الأنواع والتصنيفات التي تدخل بشرة الوجه خاصةً من ضمنها، فقد تجد الوجه يعاني من مشكلةٍ أو يدخل تحت تصنيفٍ معين بينما بشرة بقية الجسم تدخل في تصنيفٍ آخر.

 

أنواع البشرة

وهي التي يكون الجلد في حاجةٍ وعوزٍ شديدين للسوئل والزيوت والترطيب فبرغم اعتقادنا أثناء العناية بالبشرة الدهنية ،

أن الدهون كلها ضارة وسلبية، إلا أنه في الحقيقة أن الدهون ضرورية لترطيب البشرة والشعر والحفاظ عليهما لكن بحدودٍ معينة.

تصبح البشرة الجافة معرضةً دائماً للإصابة بالقشور والتقشف ويظهر الجلد خشناً ويفقد مرونته بالتأكيد ويتأثر بأي شيءٍ يمسه ،

وتزداد حساسيته وقابليته للتعرض للإلتهابات والإصابة بالخدوش ويحتاج للترطيب باستمرار حتى لا يتعقد الجفاف ويتصاعد.

 

  • البشرة الدهنية

وهي البشرة التي نريد الكلام عنها والعناية بها، وبعكس البشرة الجافة فهذ البشرة غزيرة الترطيب ،

و دائماً عليها طبقة من الدهون والزيوت وتحتاج الغسيل والتنظيف باستمرار، الترطيب الزائد عن الحاجة ليس ميزةً بالتأكيد وإنما يؤدي إلي مشاكل قد تكون الأكثر تعقيداً.

  • البشرة الطبيعية

أصحاب البشرة الطبيعية في راحةٍ من مشاكل هؤلاء وهؤلاء لحسن الحظ، وقد تعتبر بشرتهم مثالية في هذا العالم، لا هم بحاجةٍ إلى تجفيفٍ مستمر ولا ترطيبٍ دائم وإنما عنايةٌ معتدلة واهتمامٌ عادي ليظهروا بأفضل إطلالة، بشرتهم ناعمة وطرية ومرنة لا تعاني من جفافٍ أو تقشف ولا تلمع بطبقةٍ كثيفةٍ من الدهون.

  • البشرة المختلطة

والتي تكون مزيجاً بين الاثنين، فبعض المناطق من الوجه تكون جافة وتحتاج ترطيباً مستمراً بينما توجد مناطق أخرى دهنية بغزارة وتحتاج التجفيف، وهذا النوع من البشرة بحاجةٍ لعنايةٍ خاصة وبطرقٍ معينة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *