شفط الدهون بالليزر في تركيا

شارك الآن


شفط الدهون بالليزر في تركيا : تؤدي الدهون المتراكمة في أنحاء الجسم المختلفة أو في منطقة بعينها إلى ظهور مشاكل،

في المظهر العام للجسم، وتؤثر سلبا ليس فقط على نفسية الشخص المصاب بها،

ولكن أيضا يمكن أن تؤدي إلى مشاكل صحية كبيرة.

 

منذ أن ظهرت جراحات التجميل في القرن الماضي، وكان الشغل الشاغل لأطباء التجميل هو الوصول ،

لحل نهائي وفعال لتراكمات الدهون في الجسم، فظهرت جراحات شفط الدهون ولكن لأن هذه

الجراحات تتم تحت تأثير البنج الكلي، فبالتالي تكون نسبة مخاطرة عالية، بالإضافة إلى خطورتها

المتمثلة في كونها عملية جراحية تتم بالمشرط والمبضع.

ما هي عملية شفط الدهون بالليزر

تعتبر عملية شفط الدهون بالليزر عملية غير جراحية لا تحتاج لتخدير كلي، ويتم بها استخدام جهاز

لإطلاق أشعة الليزر فتقوم بتفتيت طبقة الدهون تحت الجلد، فتتحول الدهون من الصورة الصلبة

إلى الصورة السائلة مما يسهل عملية الشفط، كما يقوم الليزر بشد الجلد بشكل طبيعي

نتيجة تحفيز الخلايا على إنتاج الكولاجين.

يتم إجراء العملية لتحسين شكل الجسم العام، أو تحسين شكل مناطق معينة بالجسم،

كالبطن والأرداف والذراعين، وليس لفقدان الوزن، ويقوم العديد من الرجال بإجراء

شفط الدهون بالليزر للحصول على شكل بطن رياضي عن طريق إبراز عضلات البطن.

لا تناسب هذه العملية من يعانون من الوزن الزائد بصورة كبيرة، فهؤلاء يجب أن يستشيروا

الطبيب أولا لاتباع حمية غذائية معينة، أو ممارسة التمارين الرياضية بصورة أكبر لإنقاص الوزن الزائد.

أما المرشحين المحتملين للعملية فهم في الأصل من يعانون من تجمعات الدهون في

مناطق معينة دون زيادة كبيرة بالوزن، ولم تصلح معهم الحميات الغذائية والتمرينات الرياضية لتحسين شكل أجسامهم.

تقنيات شفط الدهون بالليزر

هناك معلومة قد لا يعرفها البعض، وهي أن ليس كل أجهزة الليزر هي لشفط الدهون،

فهناك أجهزة تُستخدم لتفتيت الدهون من الخارج ودون الحاجة لعمل فتحة في الجلد

لشفط الدهون التي تم تفتيتها، مثل جهاز الليزر البارد، وجهاز التراي اكتيف، ومثل

هذه الأجهزة لا تعبر عن شفط الدهون بالليزر.

ويحتاج المريض عند العلاج بهذه الأجهزة لجلسات كثيرة جدا لتفتيت الدهون بالإضافة

إلى دفع تكاليف باهظة، ولا تعطي نتائج فعالة كالتي تعطيها أجهزة شفط الدهون.

© جميع الحقوق محفوظة مستشفى عمليات تجميل تركيا | برمجة وتصميم : Planet WWW