عملية شد الرقبة في تركيا.

عملية شد الرقبة في تركيا.

كلنا نريد أن نظل صغارًا لأطول وقتٍ ممكن وأن يظل جسدنا يظهر بمظهر العشرينات الجميل الممشوق الغض حتى عندما نصل إلى الخمسينات، وأكثر ما يُظهر عمرنا الحقيقي ويشي بنا بغير إرادةٍ منا هي البشرة. البشرة أكثر جزءٍ من أجسامنا تحسسًا للعمر والبيئة من حولنا لا تمر بنا سنين العمر دون أن تترك بكلٍ يومٍ فيها تجعدًا صغيرًا أو أثرًا بسيطًا أو انطفاءً في النضارة والبريق.

كيف أبدأ بإزالة تجاعيد الرقبة؟

بمجرد أن يجد البعض رقابهم تعاني من الترهل أو بعض التجاعيد يصابون بالذعر وينظرون إلى الأمر من منظورٍ ضخمٍ وأكثر تهويلًا مما يحتاجه الأمر وتتجه أفكارهم فورًا نحو العمليات التجميلية القوية.

لكن الحقيقة ليست بتلك القسوة والحدة فالرقبة وتجاعيدها والجلد عمومًا تكون وسائل شده كثيرةًَ ومتعددة، وتعتمد كل وسيلةٍ على درجةٍ معينةٍ من درجات الترهل واعتمادًا على الحالة نفسها، فبعض الحالات تحتاج إلى تغييرٍ جذريٍ في شكل الرقبة وتكوينها فتلك بحاجةٍ إلى عملية، بينما البعض الآخر تكون حالته أكثر بساطةً ويمكن علاجها بطرقٍ ووسائل أكثر هدوءًا وسلامةً من مشرط الجراح وغرف العمليات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *